ملتقى الاجيال

ملتقى الاجيال


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل الشعر حرام ؟؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جودي
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 65
تاريخ التسجيل : 12/04/2009

مُساهمةموضوع: هل الشعر حرام ؟؟   الجمعة أبريل 17, 2009 6:32 pm

إن الذي دعاني إلى الكتابة في هذا الموضوع هو خلوّ حياة المسلم المتديّن المعاصر من شعر الحب والغزل، وهو ينفر منه باعتباره عيباً أو رذيلة أو حراماً أو شيئاً لا يليق بحياة التديّن. وهو ينفر نفوراً أشد من عاطفة الحب التي تعلق بالنفوس حين يعجب بامرأة، ويعتبر هذه العاطفة حراماً قطعاًفما موقف الإسلام من شعر الحب والغزل؟ وهل خلت حياة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم منه ؟الحب لا يدخل في دائرتي الحلال والحرام، فلا نستطيع أن نقول أن الحب حلال أو أن الحب حرام. ولكن إن وقع المسلم في الحب فعليه الالتزام بتعاليم الإسلام الخاصة بتعامل الرجل مع المرأةوالحب من العواطف الإنسانية الموجودة في الإنسان كالحزن والفرح والغضب وغيرها.. وعلى المسلم أن يهذّب هذه العاطفة ويوجّهها الوجهة الصحيحة التي تتفق مع الشرع16لم يثبت عن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم أنه نهى عن شعر الغزل، وسيرته تحكي عنه أنه كان يسمع شعر الغزل كأي غرض من أغراض الشعر. بل لقد ثبت ـ في أحاديث متواترة ـ أن كعب بن زهير أنشد بحضرة الرسول صلى الله عليه وأله وسلم قصيدته المشهورة (بانت سعاد) وقد افتتحها بمقدمة غزلية يقول فيها



بانت سعاد فقلبي اليوم متبولُ----متيّمٌ إثـــرها لـم يُفـدَ مكبـــولُ]وما سعاد غداة البين إذ رحلوا --- -إلا أغـنّ غضيض الطرف مكحولُتجلو عوارض ذي ظلم إذا ابتسمت---كأنــه منــــهلٌ بالـراح معلولُهيفاء مقبلــة عجـزاء مدبـرة ------لا يُـشـتكـى قصر منها ولا طولُ

و(سعاد) هنا ليس اسماً لامرأة معينة وإنما هو اسم مشاع عند الشعراء يستخدمونه كناية عن الحبيبة بحيث يكون الشاعر في حال فرح وسعادة ووصالومن المشهور أيضاً أن بعض قصائد حسان بن ثابت التي قالها في صدر الإسلام كان يبدأها بمقدمة غزلية، وكان ينشد هذه القصائد أمام الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، ومن ذلك قصيدته التي مطلعها



تبلت فؤادك في المنام خريدة --- تسقي الضجيع ببارد بسّامِ

والمشكلة أن بعض الأخوة والأخوات يرفض شعر الغزل حتى وإن ثبت له أن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم كان يسمعه ويبيحه، فهو يشعر بصعوبة الاقتناع بذلك بعد أن عاش ردحاً من الزمن رافضاً له. فلماذا لا نكون وقّافين عند حدود الله؟وهذا خطأنا اننا اعطينا فكرة عنا اننا متجردون من الاحساس ولكن لو اننا انشدناها بحدود شرعنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جودي
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 65
تاريخ التسجيل : 12/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الجمعة أبريل 17, 2009 6:35 pm


والخلاصة

بخصوص الشعر الغزلي اذا كان لا يتضمن معاني اباحية فحسب معلوماتي لا مشكلة فيه(لأن الشعر الغزلي مقسوم الى نوعين عذري و اباحي).و إنما الفقهاء يحرمون الشعر إذا كان فيه ما هو محرم كشعر الغزل الصريح الذي يثير الشهوة


مكتب الإستفتاءات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جودي
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 65
تاريخ التسجيل : 12/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الجمعة أبريل 17, 2009 11:03 pm

حكم كتابه خواطر الحب وايضا الشعر والنثر لكن دون المساس بالحياء ودون توجيه هذا الكلام لشخص معين

* انت الآن تتحدث الى باحث2 في الـ إدارة البحوث والإفتاء الإدارة
*
باحث2 : الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فلا بأس بكتابة القصص والشعر إذا كان لمقصد شريف، وهدف نبيل، ولم يتضمن ما حرم الله تعالى، وقصص الحب الخالية مما حرم الله تعالى جائزة للتعلم، ولا شيء فيها إن شاء الله تعالى، ولا شك أنها أهون من كثير من الأشعار التي أنشدت في عهد السلف الصالح، واستشهد بها علماء اللغة والمفسرون وأهل الحديث...

وروى الإمام أحمد عن جابر -رضي الله عنه-: ... كنا نجلس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ونتناشد الأشعار، ونذكر أشياء من أمر الجاهلية فربما تبسم صلى الله عليه وسلم.

وذكر ابن هشام وغيره من أصحاب السير أن كعب بن زهير أنشد على رسول الله صلى الله عليه وسلم قصيدته المشهورة بانت سعاد فقلبي اليوم متبول... وكان ذلك في المسجد بعد صلاة الفجر، وكان ابن عباس رضي الله عنهما يستمع إلى شعر عمر بن أبي ربيعة ويستشهد به، ومعلوم ما في شعر عمر من المآخذ، وكانوا يقرأون المعلقات، وغيرها من أشعار الجاهلية.

والمقصود من هذا أن نعلم أن تعليم القصص سواء كانت في الحب أو غيره لا شيء فيه إن شاء الله تعالى، إذا كانت لقصد التعليم وسلمت من الحرام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبرار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1531
وسام :
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الأحد أبريل 19, 2009 1:15 pm


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


عنوان الفتوى :حكم كتابة وقراءة قصص الغزل والغرام




30 ربيع الأول 1425 / 20-05-2004السؤال

ماهو " الحكم الشرعي في كتابة المرأة للخواطر الغزلية "
ـ هل ينطبق يا شيخ حديث المرأة المستعطرة على المرأة التي تكتب الخواطر الغزلية بالمنتديات .. والتي فيها وصف للمحبوب.. أو الحب .. أو الشوق له بأي صورة.. وهل المرأة مسؤوله عمن يقرؤنها من رجال إن ثارت الغرائز فيهم وهل يعتبر هذا من اللين في القول والخضوع فيه ..؟؟
وجزاكم الله كل خير



الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:



فإن من مقاصد الشريعة حفظ النسل والعرض، ولذا حرمت الوسائل المفضية إلى القدح في هذا المقصد، فمنعت النظر والخلوة وخروج المرأة مستعطرة وتزينها للأجانب والخضوع بالقول واللمس وسفر المرأة بغير محرم، وغير ذلك من الوسائل، فنأخذ من ذلك أن كل وسيلة تؤدي إلى القدح في هذا الأصل فهي ممنوعة.

وكتابة وقراءة الخواطر والقصص الغرامية لا شك أنها وسيلة لتهييج الغرائز التي تدفع إلى الوقوع في الفواحش، وفي هذه القصص توجد المعاني التي ذكرها السائل من خروج المرأة متعطرة والخضوع بالقول.

ولا شك أن المرأة مسؤولة عن إثارتها لغرائز الرجال، إضافة إلى ما في هذه القصص من أثر سيء في تعليق القلب بغير الله والولوج بالنفس إلى أودية العشق المحرمة، ومتاهات الخيال الباطل، وقد جاء في الحديث: العينان زناهما النظر، والأذنان زناهما الاستماع، القلب يهوى ويتمنى، ويصدق ذلك الفرج أو يكذبه. رواه مسلم.

وللخواطر والقصص الغرامية حظ كبير من هذا الحديث، فإنها موجبة لتمني القلب وتفكيره فيما حرم الله، وهذا كاف للقول بتحريم قراءتها.

وليس هناك ما يسمى بالحب البريء، فإن الأصل تحريم العلاقة بين الرجل والمرأة إلا بما أحل الله من الزواج أو ملك اليمين.

وليس هذا الحب إلا صورة من صور العشق الموجبة لبعد القلب عن الله وتعلقه بغيره، وقربه من الشيطان ودخوله في حزبه.

وقد عد العلماء العشق من صور الشرك الخفي الذي ربما عظم فأذهب الإيمان.

والمرأة الصالحة ينبغي لها أن تهتم بما يعود عليها بالأجر والثواب والمنفعة، وذلك في قيامها بحق ربها وحق أهلها بأداء الفرائض واجتناب المحرمات وقراءة القرآن والمحافظة على ذكر الله وحضور الدروس النافعة والمشاركة في الأنشطة النسائية الهادفة وكتابة القصص والخواطر النافعة والجادة، وسلوك طريق الدعوة والنصيحة للأهل والأقارب والصديقات والاشتغال بقراءة المجلات الإسلامية النافعة وقراءة سير الصالحين والصالحات، وهذا كله من وسائل التسلية والمتعة والفائدة.

نسأل الله أن يلهمك رشدك وأن يوفقك لطاعته ومرضاته.

والله أعلم.

منقول للفائده


إسلام ويب


وأكيد الكلام ده مش مقصور على المرأة فقط


يكون كمان للرجل


لأن فيه برضه إثارة ووفتنة للمرأة





إني بحثت في حكم الشعر


فملخص ما وجدت إنه طبعا كلام فحلاله حلال وحرامه حرام


أما عن شعر الغزل والحب أو مايسمى بالتشبيب بالنساء



فبما إنه كلام وحلاله حلال وحرامه حرام


إذن فلا يجوز ذلك


إلا إذا كان الرجل لزوجته فقط على ألا ينشر وإنما هي فقط التي تراه لا ينشر على أي حال من الأحووال

وطبعا الزوجة لزوجها برضه نفس الكلام على ألا يخرج بينهما كذلك


ده اللي لقيته


وأنا مقتنعة بيه


لأني قلت مافعلا ماالأغاني كلام وأشعار


حلاله حلال وحرامه حرام


بس طبعا الأغاني المصحوبة بموسيقى ومعازف ده حرررام طبعا على وجه الإطلاق سواء كلام حلال أم حرام


إنما بتكلم عن الكلام


ماينفعش طبعا نسمع أغاني حب وكدة

ومعروف إنها حرام

فنفس الفكرة


وأستعرض معاكم ماوجدته في هذذا الأمر بإذن الله وما يدل على كلامي

_________________
ومــــما زادنـــي فـــخراً وتيـــهاً وكــدتُ بأخمـــصي أطــأ الثُـــريا
دخولـــــي تحــــت قولــــك ياعـــــبادي وأن أرســــلت أحمداً لي نبــــيا


عدل سابقا من قبل أبرار في الأحد أبريل 19, 2009 1:21 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبرار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1531
وسام :
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الأحد أبريل 19, 2009 1:19 pm

وإحنا هنا بنتكلم على شعر الغزل والحب

السلام عليكم وحمة الله وبركاته
احسن الله اليكم اتمنى ان تفيدوني في حكم شعر الغزل في الأسلام .
وجزاك الله خير .



كل شعر يدعو إلى الفواحش والمنكر سمي غزلاً أو غير غزل ، أو يدعو إلى شيء من المحرمات : لا تجوز كتابته ولا قراءته على الناس ولا الاشتغال به ، لأنه مما يصد عن سبيل الله، ومما يشجع على الفاحشة، ومن لهو الحديث المنكر الذي ذمه الله وعابه في قوله: ( وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ (6) .
والشعر كلام ، حسنه حسن، وقبيحه قبيح، والغزل إذا كان بامرأة معينة وكان يغري بالفاحشة فلا يجوز للمسلم قوله ولا
سماعه، أما إذا كان مبهما وبقصد الاستشهاد وما أشبهه فلا مانع منه.
وتذكر كتب السير أن كعب بن زهير رضي الله عنه قدم المدينة خفية لأن النبي صلى الله عليه وسلم توعده بسبب أبيات قالها ، فنزل على أخيه ، فلما صلى النبي صلى الله عليه وسلم صلاة الفجر قام كعب فأنشده قصيدته المشهورة التي مطلعها:
بانت سعاد فقلبي اليوم متبول متيم إثرها لم يفد مكبول
فخلع عليه النبي صلى الله عليه وسلم بردته الشهيرة والتي اشتراها بعد ذلك أمير المؤمنين معاوية رضي الله عنه ، فكان خلفاء بني أمية يتداولونها بعده ، وكان في الصحابة رضي الله عنهم شعراء كبار كحسان بن ثابت وغيره ، وكذلك كان كثير من علماء السلف الصالح من التابعين ومن بعدهم.
لكن ينبغي أن نعلم بأن الإكثار من الشعر بلا فائدة مذموم ، كما قال الله سبحانه عن الشعراء: ( وَالشُّعَرَاءُ يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ*أَلَمْ تَرَ أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ*وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لا يَفْعَلُونَ*إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَذَكَرُوا اللَّهَ كَثِيراً ).
يقول سبحانه عن نبيه صلى الله عليه وسلم : ( وَمَا عَلَّمْنَاهُ الشِّعْرَ وَمَا يَنْبَغِي لَهُ إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ وَقُرْآنٌ مُبِينٌ ) .
وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " لأن يمتلئ جوف رجل قيحا يريه (يفسده) خير له من أن يمتلئ شعرا " . والله أعلم .



د. المطيرات


منتدى الفتاوي الشرعية

_________________
ومــــما زادنـــي فـــخراً وتيـــهاً وكــدتُ بأخمـــصي أطــأ الثُـــريا
دخولـــــي تحــــت قولــــك ياعـــــبادي وأن أرســــلت أحمداً لي نبــــيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبرار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1531
وسام :
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الأحد أبريل 19, 2009 1:25 pm


رقـم الفتوى : 17045
عنوان الفتوى :حكم الشعر في الإسلام
تاريخ الفتوى :16 ربيع الأول 1423 / 28-05-2002
السؤال
ما حكم الشعر في الإسلام؟
الفتوى



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالشعر نوع من الكلام حسنه حسن وقبيحه قبيح، فلا يمدح لذاته ولا يذم لذاته، ولكن النظر إلى مضمون الشعر قال ابن قدامة -رحمه الله- في المغني (10): "وليس في إباحة الشعر خلاف، وقد قاله الصحابة والعلماء، والحاجة تدعو إليه لمعرفة اللغة العربية والاستشهاد به في التفسير، وتعرف معاني كلام تعالى وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم، ويستدل به أيضاً على النسب والتاريخ وأيام العرب" ا.هـ
وقد أنشد كثير من الصحابة الشعر بحضرة الرسول صلى الله عليه وسلم، وأحاديثهم في الصحيحين وغيرهما وهي كثيرة، بل أمر النبي صلى الله عليه وسلم حساناً وغيره بإنشاد الشعر.
وما ورد من ذم الشعراء في القرآن أو ذم الشعر في السنة، فإنما يذم من أسرف وكذب، فالغالب أن الشعراء يقولون الكذب، فيقذفون المحصنات، ويهجون الأبرياء، فوقع الذم على الأغلب، واستثني منهم من لا يفعل ذلك، كما قال سبحانه: (والشعراء يتبعهم الغاوون *ألم تر أنهم في كل واد يهيمون*وأنهم يقولون ما لا يفعلون* إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيراً وانتصروا من بعد ما ظلموا) [الشعراء:224-227]
وما ورد في السنة من ذم حفظ الشعر فالمقصود به الإكثار من ذلك حتى يشغله عن القرآن والسنة والتفقه في الدين، أو ما كان فيه تشبيب بالنساء ونحوه.
والله أعلم.
المفتـــي: مركز الفتوى




أو ما كان فيه تشبيب بالنساء ونحوه

بمعنى التغزل

_________________
ومــــما زادنـــي فـــخراً وتيـــهاً وكــدتُ بأخمـــصي أطــأ الثُـــريا
دخولـــــي تحــــت قولــــك ياعـــــبادي وأن أرســــلت أحمداً لي نبــــيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبرار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1531
وسام :
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الأحد أبريل 19, 2009 1:34 pm

حكم شعر الغزل
سؤال: ما حكم شعر الغزل ؟


الجواب :
الحمد لله
أولا :
الشعر في أصله مباح ، فهو كلام موزون ، والأصل في الكلام الإباحة والجواز ، ولكن تجري فيه الأحكام الفقهية الخمسة بحسب موضوعه ومقصوده والغاية منه . ولذلك قال الإمام الشافعي كلمته المشهورة : " الشعر كلام ، حسنه كحسن الكلام ، وقبيحه كقبيح الكلام " انتهى .
"الأم" (6/224) ، ورويت هذه الكلمة مرفوعة مرسلة ، ورويت عن بعض السلف أيضا.

ثانيا :
لا حرج في شعر الغزل بالضوابط الآتية :
1- ألا يكون تشبيبا بامرأة معينة ، ينتهك فيها الشاعر حرمة من حرمات المسلمين ، ويعتدي على عرض مصون من أعراضهم ، فإذا كان تغزلا معروفا بامرأة معينة كان من كبائر الذنوب ، فقد قال الله عز وجل : ( وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا ) الأحزاب/58 .
2- ألا يكون من الغزل الفاحش الذي يشتمل على وصف جسد المرأة بما يثير شهوة السامع والقارئ ، أو يصف فيه الشاعر شيئا من علاقته الآثمة مع تلك المرأة ، فهذا كله من فاحش الكلام الذي جاء الإسلام لصيانة ألسنة الناس وأسماعهم عنه ، حفظا للمجتمعات من انتشار الرذيلة والافتخار بها كما هي عادة أهل الجاهلية القديمة والمعاصرة .
3- ألا يرافقه الغناء والمعازف على الطريقة المعروفة اليوم مما يعتاده أهل المعاصي والشهوات .
4- وإذا كان الشاعر يتغزل بمن يحل له التغزل بها كالزوجة : فلا حرج إذا كان الشعر محصورا بينه وبينها ولا يطلع عليه أحد ، فإذا أراد نشره فلا يجوز أن ينشر منه ما يصف فيه جمال زوجته ، فقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن تنعت المرأة المرأة لزوجها كأنه ينظر إليها ، فمن باب أولى عدم جواز نعت الرجل زوجته للسامعين .
فإذا عرفت هذه الضوابط تبين أن الكثير مما ينتشر اليوم من أشعار الغزل الفاحش ، كأشعار نزار قباني وغيره ، هو من قبيح الكلام الذي لا ينشر في المجتمعات إلا لغة الشهوة والرذيلة ، وأنه من الشعر الذي أخبر عنه النبي صلى الله عليه وسلم بقوله : ( لأَنْ يَمْتَلِئَ جَوْفُ أَحَدِكُمْ قَيْحًا خَيْرٌ لَهُ مِنْ أَنْ يَمْتَلِئَ شِعْرًا ) رواه البخاري (6154) ومسلم (2257) .

قال ابن القيم رحمه الله : " غالب التغزل والتشبيب إنما هو في الصور المحرمة ، ومن أندر النادر تغزل الشاعر وتشبيبه فى امرأته وأمَته وأُمُّ ولده ، مع أن هذا واقع ، لكنه كالشعرة البيضاء في جلد الثور الأسود " انتهى.
"مدارج السالكين" (1/486) .

ثالثا :
ننقل هنا بعض نصوص الفقهاء الدالة على التفصيل السابق :
قال ابن قدامة رحمه الله : " التشبيب بامرأة بعينها والإفراط في وصفها ذكر أصحابنا أنه محرم ، وهذا إن أريد به أنه محرم على قائله فهو صحيح ، وأما على راويه فلا يصح ، فإن المغازي تروى فيها قصائد الكفار الذين هاجوا بها أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لا ينكر ذلك أحد ، وقد روي أن النبي صلى الله عليه وسلم أذن في الشعر الذي تقاولت به الشعراء في يوم بدر وأحد وغيرهما ، إلا قصيدة أمية بن أبي الصلت الحائية ، وكذلك يروى شعر قيس بن الحطيم في التشبيب بعمرة بنت رواحة أخت عبد الله بن رواحة ، وأم النعمان بن بشير ، وقد سمع النبي صلى الله عليه وسلم قصيدة كعب بن زهير ، وفيها التشبيب بسعاد ، ولم يزل الناس يروون أمثال هذا ولا ينكر ، وروينا أن النعمان بن بشير دخل مجلسا فيه رجل يغنيهم بقصيدة قيس بن الحطيم ، فلما دخل النعمان سكتوه من قبل أن فيها ذكر أمه ، فقال النعمان : دعوه ، فإنه لم يقل بأسا ، إنما قال :
وعمرة من سروات النسا ءِ تنفح بالمسك أردانها
وكان عمران بن طلحة في مجلس ، فغناهم رجل بشعر فيه ذكر أمه ، فسكتوه من أجله ، فقال : دعوه ، فإن قائل هذا الشعر كان زوجها " انتهى .
"المغني" (12/44) .

وقال الخطيب الشربيني رحمه الله – في ذكر صور من الشعر المحرم المستثنى من الجواز الأصلي - : " ( أو ) إلا أن ( يُعَرِّض ) وفي " المحرر " وغيره : يُشَبِّب ( بامرأة معينة ) غير زوجته وأمته ، وهو ذكر صفاتها من طول وقصر وصدغ وغيرها ، فيحرم ، وترد به الشهادة ، لما فيه من الإيذاء .
واحترز بالمعينة عن التشبيب بمبهمة ، فلا ترد شهادته بذلك ، كذا نص عليه ، ذكره البيهقي في سننه ، ثم استشهد بحديث كعب بن زهير وإنشاده قصيدته بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم ، ولأن التشبيب صنعته ، وغرض الشاعر تحسين الكلام ، لا تخصيص المذكور .
أما حليلته من زوجته أو أمته فلا يحرم التشبيب بها ، كما نص عليه في " الأم " ، خلافا لما بحثه الرافعي ، وهو قضية إطلاق المصنف ، ونقل في " البحر " عدم رد الشهادة عن الجمهور ، ويشترط أن لا يكثر من ذلك ، وإلا ردت شهادته ، قاله الجرجاني .
ولو شبب بزوجته أو أمته مما حقه الإخفاء ردت شهادته لسقوط مروءته ، وكذا لو وصف زوجته أو أمته بأعضائها الباطنة ، كما جرى عليه ابن المقري تبعا لأصله ، وإن نوزع في ذلك " انتهى .
"مغني المحتاج" (4/431)

وجاء في "الموسوعة الفقهية" (12/14) : " يحرم التشبيب بامرأة معينة محرمة على المشبب أو بغلام أمرد ، ولا يعرف خلاف بين الفقهاء في حرمة ذكر المثير على الفحش من الصفات الحسية والمعنوية لامرأة أجنبية محرمة عليه ، ويستوي في ذلك ذكر الصفات الظاهرة والباطنة ، لما في ذلك من الإيذاء لها ولذويها ، وهتك الستر والتشهير بمسلمة .
أما التشبب بزوجته أو جاريته فهو جائز ، ما لم يصف أعضاءها الباطنة ، أو يذكر ما من حقه الإخفاء ، فإنه يسقط مروءته ، ويكون حراما أو مكروها ، على خلاف في ذلك .
وكذا يجوز التشبيب بامرأة غير معينة ، ما لم يقل فحشا أو ينصب قرينة تدل على التعيين ؛ لأن الغرض من ذلك هو تحسين الكلام وترقيقه لا تحقيق المذكور ، فإن نصب قرينة تدل على التعيين فهو في حكم التعيين .
وليس ذكر اسم امرأة مجهولة كليلى وسعاد تعيينا ، لحديث : كعب بن زهير : وإنشاده قصيدته المشهورة " بانت سعاد . . بين يدي الرسول صلى الله عليه وسلم " انتهى .

والله أعلم .




الإسلام سؤال وجواب



ولنلاحظ هنا




وتلاحظ إنه كان زوج لزوجته



وحتى لو كان زمان في زمن الصحابة بعض الناس لم ينكر ذلك

فماكانش ذلك زمن فتن كهذا الزمان




وماكانش كمان الغزل والحب بالكلام اللي في زماننا هذا


كان كلام عفيف



فحاشاه رسول الله أن يكون شيئا يغضب الله كما يحدث الآن أو يثير الفتن ولم ينكره
وكان فقط فيما بينهم ولا يرقى ذلك إلى مسامع النساء أو أحد أو ينتشر



واللي بيدل على الكلام ده

كتابة القصائد الغرامية للزوجة
ما حكم كتابة القصائد الغرامية لزوجة ؟



لا حرج في كتابة القصائد الغرامية من الزوج لزوجته – وكذا العكس - وهي أنواع ، فما كان فيها تعبير من الزوج لزوجته عن محبته لها ، وتعلقه بها : فهو من المباح ، والنوع الآخر : هو الغزل ، والتشبيب ، وهو ذِكر محاسن الزوجة ومكامن جمالها ، وهو أيضاً مباح لكن بشرط أن يكون ذلك التغزل بها هي ، لا بغيرها من المعيَّنات ، وبشرط أن لا يُِطلع أحداً على قصائده تلك غير زوجته ، وإلا كان فعله من خوارم المروءة .
وجاء في " الموسوعة الفقهية " ( 12 / 14 ) :
" يحرم التّشبيب – وهو الغزَل - بامرأة معيّنة محرّمة على المشبِّب ، أو بغلام أمرد .
ولا يُعرف خلاف بين الفقهاء في حرمة ذِكْر المثير على الفحش من الصّفات الحسّيّة والمعنويّة لامرأة أجنبيّة محرّمة عليه ، ويستوي في ذلك ذكر الصّفات الظّاهرة والباطنة ؛ لما في ذلك من الإيذاء لها ولذويها ، وهتك السّتر والتّشهير بمسلمة .
أمّا التّشبّب بزوجته أو جاريته : فهو جائز ، ما لم يصف أعضاءها الباطنة ، أو يذكر ما من حقّه الإخفاء فإنّه يُسقط مروءته ، ويكون حراماً أو مكروهاً ، على خلاف في ذلك " .
فإن أراد كتابة قصائد غرامية لزوجته ويذكر فيها محاسنها فلا حرج عليه في ذلك ، لكن ليجتنب أن تقع في يد غيرها .
ونسأل الله أن يوفقهما ، وأن يجمع بينهما على خير .


الإسلام سؤال وجواب

_________________
ومــــما زادنـــي فـــخراً وتيـــهاً وكــدتُ بأخمـــصي أطــأ الثُـــريا
دخولـــــي تحــــت قولــــك ياعـــــبادي وأن أرســــلت أحمداً لي نبــــيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبرار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1531
وسام :
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الأحد أبريل 19, 2009 1:38 pm


إذن فالشعر ليس بالحرام على وجه العموم


إنما الشعر الغزلي أو الحب


حرام في حالة خروجه عن الزوجين لبعضهما أو نشره خارجهما


فديننا دين طهر ودين عفاف


لا يدعو لأن يفتن الرجل المرأة أو تفتن المرأة الرجل


بالكلام أو بأي شكل من الأشكال


إلا إذا أحلوا لبعضهما



وأخيرا أتمنى أن يكون وضح الأمر


وإنطلاقا من

حديثي رسول الله

(ص)


"ومن إتقى الشبهات فقد إستبرأ لدينه وعرضه"


"دع مايريبك إلى مالا يريبك"


أنصح بالتورع عن ذلك في الملتقى


إتقاء للفتن


وجزاكم الله خير الجزاء

_________________
ومــــما زادنـــي فـــخراً وتيـــهاً وكــدتُ بأخمـــصي أطــأ الثُـــريا
دخولـــــي تحــــت قولــــك ياعـــــبادي وأن أرســــلت أحمداً لي نبــــيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
انت عمرى
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 99
تاريخ التسجيل : 04/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الإثنين أبريل 20, 2009 2:32 pm

يا ابرار


احيانا الشعر بيخرج عن النطاق الذى وضع فيه

مثلا يعنى

اما الامام على رضى الله عنه

دخل على زوجته وكلنا نعرف من هى وجدها تستاك فقال بيتين شعر جمال

اما تشخى ان يا عود الاراك ارك فلم يفز منى بثغرها يا سواك ُ سواك ِ


يعنى طبعا هو مكنش يقصده انه ييخرج بره ابدا
لكن احيانا يحدث
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الحاجة أم عمر
عضو نشيط اوي
عضو نشيط اوي
avatar

انثى عدد الرسائل : 319
وسام :
تاريخ التسجيل : 05/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الثلاثاء أبريل 21, 2009 6:42 pm

"ومن إتقى الشبهات فقد إستبرأ لدينه وعرضه"


"دع مايريبك إلى مالا يريبك"


شكر وتقدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبرار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1531
وسام :
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الأربعاء أبريل 22, 2009 12:08 pm

اقتباس :
دخل على زوجته



زوجته ياأسامة


زوجته


يحب فيها ويتغزل فيها براحته


حلال


شكرا لمرورك الكريم



اقتباس :
"ومن إتقى الشبهات فقد إستبرأ لدينه وعرضه"


"دع مايريبك إلى مالا يريبك"



تمام حبيبتي

هو ده المطلوب


جزاكي الله خيرا


شاكرة مرورك العطر

_________________
ومــــما زادنـــي فـــخراً وتيـــهاً وكــدتُ بأخمـــصي أطــأ الثُـــريا
دخولـــــي تحــــت قولــــك ياعـــــبادي وأن أرســــلت أحمداً لي نبــــيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جودي
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 65
تاريخ التسجيل : 12/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الأربعاء أبريل 22, 2009 4:05 pm


$0الأخ الكريم/ الأخت الكريمة:$0 $0بارك الله فيك وجزاك الله خيرا.$0 $0هناك فتاوى في الموقع ( الإسلام اليوم) تشبه ما سألت عنه فإليك السؤال والإجابة، وإذا أشكل عليك شيء أو لم تجد بغيتك فأرسل لنا مرة أخرى وسنوافيك بالإجابة إن شاء الله تعالى, وشكرًا على تواصلك معنا والله يحفظك ويرعاك:$0 $0 $0 $0حكم كتابة وقراءة واستماع شعر الغزل$0 $0السؤال (2555) :س1: ما حكم كتابة وقراءة والاستماع إلى شعر الغزل ؟ $0 $0$0 $0س2: ما حكم تأليف القصص الخيالية بقصد التسلية ؟$0 $0 $0 $0أجاب عن السؤال الشيخ/ د. عبد الله بن وكيل الشيخ (أستاذ الحديث بقسم السنة بكلية أصول الدين )$0 $0الجواب :$0 $0مدح الرسول – صلى الله عليه وسلم – شيئاً من الشعر نظراً إلى ما اشتمل عليه من الخير والصدق فقال – صلى الله عليه وسلم - : " إن من الشعر حكمة " رواه البخاري، واستمع – صلى الله عليه وسلم – إلى الشعر وأذن به في المسجد، وكان يضع لحسان بن ثابت منبراً يقوم عليه فيهجو المشركين كما ثبت ذلك في الأحاديث الصحيحة ، والشعر كالكلام حسنه كحسنه وقبيحه كقبيحه كما قال ابن قدامة – رحمه الله – أما شعر الغزل فإنه يذم في حالين :$0 $0الأولى : أن يكون في امرأة بعينها بالإفراط في وصفها وكشف أمرها في الناس، وهذا محرم لما فيه من الأذية للمؤمنة بغير حق، حيث يتداول الناس الشعر فيها، وقد قال الله – تعالى - :" والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبوا فقد احتملوا بهتاناً وإثماً مبيناً "$0 $0الثانية : ألا يكون في امرأة بعينها ولكنه من الشعر الفاضح المسرف في ذكر أجزاء البدن وتقاطيع الجسم، مما يثير الغرائز ويحرك الشهوات وهذا محرم لما فيه من الإفضاء إلى الفحش والرذيلة وسوقه السفهاء إلى المحرمات
الظاهرة من مطالعة النساء وشهوة الزنا ونحو ذلك

ولاشئ مما كتب دعى للرذيله او وصف إمرأه بذاتها...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبرار
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1531
وسام :
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: هل الشعر حرام ؟؟   الثلاثاء يونيو 16, 2009 8:48 am

مايختلفش ياجودي مع الكلام اللي قلناهمن قبل كدة في شئ



عرضنا نفس الكلام



في الفتاوي السابقة وردينا عليها



ولازلت على ماأرى



جزاكي الله خيرا ونفع بكي

_________________
ومــــما زادنـــي فـــخراً وتيـــهاً وكــدتُ بأخمـــصي أطــأ الثُـــريا
دخولـــــي تحــــت قولــــك ياعـــــبادي وأن أرســــلت أحمداً لي نبــــيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هل الشعر حرام ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الاجيال :: الملتقى الإسلامي :: ملتقى الإسلامي العام :: ملتقى الفتاوى الإسلاميه-
انتقل الى: